مباراة الزمالك و الرجاء تدخل النفق المظلم بعد اصابة الحكام بكورونا .. و طاقم مصرى الحل !!

الصفحة الرئيسية

 
 قبل ساعات من اللقاء المرتقب، تسبب فيروس كورونا فى دخول مباراة الزمالك وضيفه الرجاء البيضاوي المغربي، نفقًا مظلمًا بعدما ثبتت ايجابية إصابة اثنان من طاقم إدارة غرفة تقنية الفيديو "فار"، بفيروس كورونا المستجد.
 
و يلتقى مساء اليوم، الاربعاء،  الزمالك ونادى الرجاء الرياضى المغربى،  في إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.  
 
وكان فيروس كورونا قد  اجتياح طاقم غرفة الفار، بينما طاقم التحكيم في الملعب بقيادة السنغالي ماجيتي نداي تاكد سلامته تماما، وكذلك الحال مع الحكم الجامبي بكاري جاساما، حكم غرفة الفار.
 
وقال مصدر فى الاتحاد الافريقى لكرة القدم ، أنه حتى لو أصيب أي من الحكام، فالكاف لديه خطة بديلة، خصوصا أن عددا من حكام النخبة في إفريقيا، يتواجدون حاليًا بالقاهرة، بعدما خضعوا لدورة تدريبية منذ أكثر من أسبوعين، استعدادا لادارة مباريات نصف نهائي ونهائي دوري الأبطال والكونفدرالية.  
 
واكد المصدرأن المصابين هم تقنيون وفنيون من البرتغال و دورهم هو تولى إدارة الجوانب الفنية التي تخص إعادة اللقطات التي تكون مثار جدل ويستحيل تعويضهم بآخرين اليوم من البرتغال.
 
وأضاف المصدر: "الاتحاد الافريقى قرر اللجوء لفنيين من مصر، على الا يكون لهم أي تدخل في قرارات جاساما، بل سيكونوا تحت تصرفه لمساعدته في ضبط اللقطات المثيرة للجدل". 
 
 اما عن قانونية الاستعانة بحكام مصريين لمعاونة حكم الفار فقد اكد مصدر اخر داخل الاتحاد الافريقى لكرة القدم  أن "عطل الفار أو إصابة  فرد من أفراد الغرفة أو جميعهم لن يتسبب فى الغاء المباراة.
 
بينما يظل بامكان فريق الرجاء الرجاء التقدم باحتجاج بسبب تواجد فنيين من مصر، وقتها سيعاد النظر في الأمر، أو أن تلعب المباراة دون اعتماد التقنية، ضمانا لمبدأ تكافؤ الفرص".

شاهد ايضا

google-playkhamsatmostaqltradent