رسمياً .. الاهلي يتخذ قرار صارم ضد محمد فضل مناصرة لكهربا

الصفحة الرئيسية

قررت ادارة النادي الاهلى برئاسة الكابتن محمود الخطيب شكوي محمد فضل عضو اللجنة الاخماسية للاتحاد المصري لكرة القدم للجنة الانضباط بعد ما بدر مع محمود كهربا لاعب الفريق فى حفل تسليم درع الدورى للنادي الاهلي.
 
 وكانت قد نشبت مشادة بين فضل وكهربا فى مراسم تسليم درع الدورى للنادي الاهلى يوم السبت ولكن انتهت الامور سريعاً وتم استكمال الحفل.

واصدر النادي الاهلى بياناً رسمياً امس الاحد يعتذر فيه لمحمد فضل ويؤكد فيه ان النادي ولاعبيه يحترمون جميع المنظومه فى الاتحاد المصري لكرة القدم وان اللاعب لم يقصد شيئاً وان اللقطة اخذت اكبر من حجمها.

ولكن صرح محمد فضل فى ساعة متأخر من صباح اليوم الاثنين عبر قناة اون تايم سبورت انه تقدم بشكوي للجنة الانضباط باتحاد الكرة ضد كهربا بعد الواقعة التى حدثت بين الثنائي مشدداً الى انه كل من يخطئ سيعاقب.

ليأتي الاهلى اليوم فى بيان رسمي يشكو فيه محمد فضل لعمرو الجنايني رئيس اللجنة الخماسية التي تدير اتحاد الكرة، وشكوى أخرى لرئيس لجنة الانضباط المستشار سيد البنداري. 
وأكد الأهلي في شكواه أن محمد فضل تعدى على كهربا بـ"اليد والقول"، وقام اللاعب في المذكرة التي قام برفعها لسيد عبدالحفيظ مدير الكرة بإرفاق اسطوانة مدمجة تتضمن مشهد متلفز لوقائع التعدي علي اللاعب موضوع هذه الشكوى.
 
وأشار الأهلي، أنه تم مشاهدة مقطع الفيديو بمعرفة الإداراة المختصة في النادي وجميع اللقطات التي انتشرت للواقعة وتأكد للنادي أن كهربا لم يرتكب أي مخالفة أو سلوك خاطئ، وأن محمد فضل هو من بادر بدفع اللاعب والتعدي عليه بصورة عنيفة وغير مقبولة ولا مبرر لها.
 
وشدد الأهلي أن كهربا استاء من "التعدي البدني واللفظي" علية من قبل ممثل اتحاد الكرة الذي تواجد لتسليم درع الدوري، والمشهد الذي حدث علي أمام الملايين من مشاهدي التلفاز حيث كانت وقائع الاحتفال بتسليم درع الدوري مذاعة علي الهواء مباشرة.
 
وتناول الأهلي في شكواه أن ما حدث ضد اللاعب من عضو اللجنة الخماسية جاء بصورة مسيئة وعنيفة دون أي مبرر ولا تتناسب مع قيمته ومكانته باعتباره احد المسئولين عن إدارة ملف كرة القدم في مصر.
 
وقال الأهلي في شكواه أنه كان من الأجدى به ان يقوم فضل بتوجيه كهربا بأسلوب حضاري يتناسب مع قيمة ومكانة منصبة أو يتحدث لأياً من مسؤولي النادي الأهلي الذين تواجدوا في الحدث.
 
وطلب النادي الأهلي بالتحقيق في الشكوى وسماع جميع الأطراف والشهود للوصول للحقيقة وتطبيق القانون ومعاقبة المخطئ، مشيراً الى أنه لا أحد فوق القانون أياً كان منصبه، ويأتي هذا في إطار حفاظ النادي على حقوق لاعبيه.

شاهد ايضا

google-playkhamsatmostaqltradent